My Blog

الاحتفال بالعيد الوطني 47

الاحتفال بالعيد الوطني 47

وسط أهازيج الفرح ورفرفة الأعلام والتقاء تغريدات الوطن احتفلت مدرسة الوردية بالعيد الوطني السابع والأربعين لدولة الإمارات العربية المتحدة والذي يجسد معاني الفخر والاعتزاز والإنتماء للأرض والوطن.

وبهذه المناسبة الغالية تم إعداد برنامج متكامل ضم العديد من الفقرات التراثية والشعبية والوطنية التي تجسد حب الوطن والإنتماء له.

وقد ألقت مديرة المدرسة كلمة بهذه المناسبة جاء فيها:

تعيش الإماراتُ هذه الايام، احتفالات ذكرى اليوم الوطني السابع والأربعين لقيام الإتحاد لقد كانت البداية في يومٍ تاريخيٍ عظيمٍ، حينما أشرقتْ شمسُ الاتحاد على أرضِ الإمارات في الثاني من ديسمبر عام -1971- لتُحققَ الحُلم الكبير، والأمنيةَ العظيمةَ التي طالما تمنى شعبُ الإماراتِ تحقيقها، لتصبحَ دولةُ الإمارات العربية المتحدة - منذُ هذا التاريخ - أنجحَ تجربةٍ شَهِدَها العالمُ العربي في تاريخهِ المعاصر.

إنّ هذا الانجازَ العظيم، لم يكنْ ليتحققَ لولا الفِكْرُ والرؤيةُ المستقبليةُ لقائد المسيرة الاتحاديّة، المؤسس المغفور له - الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان - طيّبَ اللهُ ثراه - الذي زرعَ الاتحادَ في نفوسِ كلِ الإماراتيين، كما زرعَ الصحراء بالخيرِ والنماء، لتكونَ الإمارات وطناً يسودُهُ الخيرُ والأمانُ والرفاهية. وهذا ما أكدّهُ الشيخُ خليفة بن زايد آل نهيان رئيسُ الدولةِ في قولِهِ: "لقد أكدَتِ السنواتُ الماضيةُ أهميةَ الاتحاد وضرورتَه لتوفير الحياة الأفضل للمواطنين، وتأمين الاستقرار في البلاد وتحقيق آمال شعبِنا في التّقدمِ والعزةِ والرخاء".

ونحن نرى اليومَ بعدَ مرور سبعة وأربعين عاماً على قيامِ الاتحاد منجزات الدولة وما تمَّ فيها من تطوّرٍ في كافة المجالات. حتى احتلت الإمارات مراكز متقدمة على مستوى العالم أجمع حَفِظَ اللهُ الإمارات قيادةً وشعباً، وأدامَ على أرضِها الأمن والاستقرار.

rosary8305الاحتفال بالعيد الوطني 47